العمل وأهميته بتاريخ 01/11/2017

الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين أما بعد أخواني وأخواتي العاملين بديوان ومدارس الإدارة ((وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون )) صدق الله العظيم فالعمل نوع من العبادة،فقد خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان ليعبده وكلفه بأن يعمر الأرض بالخير وللخير ، والعمل من أهم ما حث عليه الإسلام ، فقد اعتبره الإسلام من وسائل الكسب وقال عليه الصلاة والسلام "ما أكل أحد طعاما قط خير من أن يأكل من عمل يده" وقال تعالى(هو أنشأكم من الأرض واستعمركم فيها فاستغفروه ثم توبوا إليه إن ربي قريب مجيب) وقد اقتضت سنة الله في الخلق لا ينال الإنسان شيئاً من على الأرض أو ما في باطنها من نعم وأرزاق إلا بجهد يبذله وعمل يؤديه فقال تعالى )هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه) قيل للإمام أحمد بن حنبل :ما تقول فيمن جلس بيته أو في المسجد وقال لا أعمل شيئاً حتى يأتيني رزقي ، فقال أحمد هذا رجل جاهل العمل أما سمع قول النبي صلى الله عليه وسلم"جعل رزقي تحت ظل رمحي". وللعمل أهمية كبيرة حيث يجعل الإنسان يشعر بسعادة كبيرة عندما يأكل من كسب يده ، ولذا أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بذلك قال: "لأن يحتطب أحدكم حزمة على ظهره خير له من أن يسأل أحد فيعطيه أو يمنعه"