مدارس كفر الشيخ تستقبل الأطفال بأسبوع التهيئة لدخول المدارس بتاريخ 17/09/2018

شهدت مدرستا سعد زغلول، وهدى شعراوى التابعتين، لإدارة غرب كفر الشيخ التعليمية، يوم تهيئة للأطفال، وتلاميذ الصف الأول الإبتدائى بحضور الدكتورة بثينة كشك ، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، وسلامه الويشى مدير عام التعليم العام بالمديرية، والدكتور علاء جوده مدير عام إدارة غرب كفر الشيخ التعليمية، وعدد كبير من أولياء أمور التلاميذ، وسط حالة من الفرحة والزغاريت، ودار حوار بين الأطفال ووكيل الوزارة حول رأيهم فيما رأوه ولمسوه وشعروا به خلال تواجدهم بالمدرسة، ووجدت وكيل الوزارة استجابة ورغبة من الأطفال فى الحضور اليومى للمدرسة، ومنهم من أبدى اطمئنانه بعد تخوفه قبل وفى بداية حضوره. وقالت الدكتورة بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، أنه يتم تهيئة تلاميذ الصف الأول وأطفال الروضة قبل بدء العام الدراسى الجديد بأسبوع، بإستقبالهم فى المدارس برفقة أولياء أمورهم، ليتعرف الأطفال على مدرستهم ومعلميهم وفصولهم، وأحداث جو من الود والألفة بينهم، وإزالة الرهبة التى يشعر بها الأطفال فى أول يوم من العام الدراسى، مما ينعكس بالسلب على الأطفال، ومنهم من يكره المدرسة لعدم تهيئتهم، وليتعود الأطفال خلال الأسبوع على المدرسة والمدرسين، ويكون حضوره فى اليوم الأول بدون ولى أمره . وأضافت وكيل الوزارة، يستعد كل العاملين بالمدرسة لإستقبال الأطفال وتوزيع الحلوى والشكولاته والورود عليهم، والألعاب المتعددة، وبالسلام الجمهورى، وبالأغانى الوطنية، والقيام بجولة فى المدرسة، واليوم الثانى يتعرف الأطفال على معلميهم، ويستمر إستقبال الأطفال وأولياء أمورهم طوال الأسبوع. وأكدت كشك، أن الاستعداد المسبق والتحضير لمواجهة أى تجربة جديدة بمثابة الخطوات الأولى للنجاح، ولعل ذلك يتماثل مع ضرورة التهيئة النفسية للأطفال، والاستعداد لاستقبال عام دراسى جديد، مشيرة إلى أنها شددت على بذل مزيد من الجهد من قبل المعلمين للأطفال لتكون المدرسة لديهم مرتبطة بالأشياء المحببة التى تتوافق مع قدراتهم العقلية فى استيعابها، بالإضافة للتعاون مع الأبوين فى ضرورة تصوير المدرسة بالبيئة الإيجابية الجميلة، التى من خلالها يستطيع الطفل أن يتعرف على أصدقاء جدد ويمارس هواياته، بالإضافة إلى اكتسابه مهارات جديدة فى التعليم، وممارسة الأنشطة المتعددة. كما شهدت المدرسة الإعدادية التابعة لإدارة غرب كفر الشيخ التعليمية، معرضاً خيرياً لتوزيع الزى المدرسى للطلاب وأولياء أمورهم، وتوزيع مستلزمات المدارس بالتعاون بين العاملين بالمدرسة والإدارة التعليمية والمشاركة المجتمعية، ومجلس الأمناء، مجاناً بحضور الدكتورة بثينة كشك ، وكيل وزارة التربية والتعليم، وسلامه الويشى المدير العام للتعليم العام، والدكتورة علاء جوده مدير عام إدارة غرب كفر الشيخ . وتم توزيع عدد كبير من الزى المدرسى للأطفال ومستلزمات المدارس، والعبايات، والبدل، والترنجات والملابس الرجالى والحريمى . وأشادت وكيل الوزارة بالمشاركة المجتمعية وتوزيع الملابس، ومتطلبات الطلاب المحتاجين وأولياء أمورهم. كما أستقبلت مدارس الشرقية، وإدارات التربية والتعليم بمحافظة الشرقية، اليوم، تلاميذ الصف الإبتدائى الأول، أسبوع عن بدء العام الدراسى الجديد، الذى يبدأ رسميا الأسبوع القادم، وذك من أجل تهيئة المناخ التربوى التعليمى للأطفال طبقا للمنظومة الجديدة للتعليم من وزير التربية والتعليم. وفى سياق متصل قامت المدارس بتوزيع التلاميذ على الفصول، وتوزيع البالونات عليهم، ومشاركتهم فرحة أول يوم دراسى، وتهيئتهم للعام الدراسى الجديد، فيما قام مدير إدارة بلبيس التعليمية، محمد على، بتفقد عدد من المدارس، للوقوف على مدى إنتظام عملية تسكين التلاميذ فى الفصول. تفقد اليوم السيد أحمد سويلم، وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، المدرسة المصرية اليابانية ومدارس النيل الدولية للغات بمدينة دمياط الجديدة. وأكد "سويلم"، على أنه تم افتتاح فصول kg1 وkg2 بالمدرسة اليابانية، بالإضافة إلى عدد من الفصول والقاعات والملاعب بالمدرسة، مضيفا أنه تم تعيين المدرسين ومدير المدرسة من قبل الوزارة. وخلال تفقده شدد وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، على سرعة إنهاء الأعمال المتبقية والتشطيبات النهائية بالمدرسة وتكثيف أعمال النظافة قبل بدء الدراسة واستقبال التلاميذ. وأضاف "سويلم"، أنه جار تسليم مدارس النيل الدولية للغات إلى لجنة الاستلام بالوزارة، موضحًا أن عدد التلاميذ المقبولين بالمدرسة بلغ 180طالبا موزعين على 4 فصول "kg1,kg2" وينمو ومازال قبول الطلاب مستمر. وأوضح وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط، أن المدارس المصرية اليابانية تقدم نفس منهج التعليم المصرى لكن تطبق الأنشطة اليابانية التى تهتم بتعليم النظام وإدارة الحوار داخل الفصل التعليمى وحلول المشكلات والمشاركة فى كافة الأنشطة المقررة بالمدرسة. يأتى ذلك بناء على تعليمات الدكتورة منال عوض محافظ دمياط بالعمل على إزالة كافة العقبات التى تواجه بدء الدراسة بالمدرسة المصرية اليابانية ومدارس النيل الدولية للغات بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والمديرية وهيئة الأبنية التعليمية بالمحافظة، وذلك لكونها تجربة جديدة يتم تطبيقها فى مصر سوف تضيف للمنظومة التعليمية الكثير،حيث تعمل على بناء شخصية الطفل وتنمية الشعور بالانتماء لديه وذلك عن طريق تطبيق طرق تدريس مختلفة ومشاركة فى الأنشطة الطلابية