كفر الشيخ تحارب الدروس الخصوصية بتاريخ 02/09/2016

بدأت مديرية التربية والتعليم، بكفر الشيخ ، فى مكافحة الدروس الخصوصية، قبل أسابيع قليلة من بدء العام الدراسي، وذلك إعمالًا للقانون، وتنفيذًا لقرارات وزير التربية والتعليم، حيث اعلنت المديرية عن بدء الاستعدادات لتنظيم مجموعات التقوية المدرسية فى المواد الدراسية بجميع المدارس الرسمية للطلاب بإدارات المحافظة التعليمية كافة. من جانبها قالت وكيل تعليم كفر الشيخ، الدكتور منى مصطفى يحيى: "إننا ننفذ فى ضوء القرار الوزارى رقم 53 لسنة 2016، بهدف تحسين المستوى العلمى للطلاب بتلك المواد، مقابل سداد اشتراكات مناسبة". وأوضحت يحيى إنها ألزمت المدارس بالإعلان عن تنظيم المجموعات فى لوحة إعلانية بارزة، مشيرة إلى ان المجموعة تتكون من 25 طالبًا، والاشتراك بهذه المجموعات اختياريًّا سواء داخل المدرسة المقيد بها الطالب أو أية مدرسة أخرى يختارها. وأكدت يحيى، أن تنظيم المجموعات الدراسية سيكون وفقًا لضوابط تتمثل فى بدء العمل بالمجموعات اعتبارًا من شهر سبتمبر من كل عام، وينتهى قبل بدء الامتحانات، وتعقد المجموعات داخل المدارس بعد انتهاء اليوم الدراسى مع جواز عقد البعض منها أيام الإجازات. وتابعت وكيل تعليم كفر الشيخ، أنه يجوز للمعلم الذى يشترك فى المجموعات الدراسية أن يدرس فى أكثر من مجموعة بدون حد أقصى، مع الالتزام بأعداد الطلاب فى كل مجموعة وعدم دمج أكثر من مجموعة، ويتولى كل من مدير مدرسة والوكلاء والموجه المالي والإدارى، الإشراف والتنظيم ومتابعة المحاضرات الدراسية، وتقع عليهم مسئولية كاملة فى هذا الشأن. وكشفت يحيى، أن المديرية لن تكون مكتوفة الأيدي، أمام ظاهرة مراكز الدروس الخصوصية، وسوف تتحرك تحركات واسعة للتصدي لهذه الظاهرة وإنفاذ القانون، داعيةً المجتمع المدنى والأوقاف والأسر، التعاون مع وزارة التربية والتعليم، والجهاز التنفيذى فى المحافظة لوضع بدائل، وفق خطوات جادة مع المديرية لمكافحة آفة الدروس الخصوصية.