وكيل تعليم كفرالشيخ تهنئ المعلمين باليوم العالمي للمعلم" بتاريخ 08/10/2018

قم للمعلم وفِّهِ التبجيلا *** كاد المعلم أن يكون رسولا أعلمت أشرف أو أجل من الذي *** يبني وينشئ أنفسا وعقولا سبحانك اللهم خيرَ معلِّم *** علّمت بالقلم القرونَ الأولى أخرجت هذا العقل من ظلماته *** وهديته النور المبين سبيلا بهذه الأبيات الشعرية لأمير الشعراء أحمد شوقي تهنئ السيدة الفاضلة الدكتورة بثينة كشك وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ ، المعلمين والمعلمات بمحافظة كفر الشيخ تقديرا بقيمة المعلم وأهمية الدور الذي يؤديه في المجتمعَ.. وأكدت وكيل الوزارة أنه يسعدها بأن تتوحه بالشكر والتقدير لكل معلمي محافظة كفر الشيخ ، وإلى جميع الشرفاء من المعلمين والمعلمات بجميع محافظات مصر ،بمناسبة اليوم العالمي للمعلم، مشيرة إلى أنها تقدر جهودهم وتعترف بفضلهم، على كل المصريين وكل العرب فلهم منها كل الشكر والتقدير نفهم صانعو الأجيال." يذكر أن اليوم العالمي للمعلم يحتفل به سنويًا في 5 أكتوبر من كل عام، وذلك منذ 1994، للإشادة بدور المعلمين حول العالم. يهدف إلى تعبئة الدعم وللتأكد من أن احتياجات الأجيال القادمة سيوفرها المعلمين بكفاءة. أكثر من 100 بلد يحتفل بيوم المعلم العالمي، ويعود الفضل في الانتشار السريع والوعي العالمي بهذا اليوم إلى منظمة إديوكشن إنترناشونال. اتخاذ موقف لأجل مهنة التدريس يعني توفير التدريب الملائم، والتنمية المهنية المستمرة، وحماية حقوق المعلمين. في جميع أنحاء العالم، يوفر التعليم الجيد الأمل والوعد بمستوى معيشة أفضل. مع ذلك، فليس من الممكن أن يكون هناك تعليم جيد بدون وجود معلمين مخلصين ومؤهلين. والمعلمون هم أحد عديد العوامل التي تبقي الأطفال في مدارسهم وتؤثر في عملية التعلم. فهم يساعدون التلاميذ في التفكير النقدي، والتعامل مع المعلومة من عديد الموارد، والعمل التعاوني، ومعالجة المشاكل واتخاذ قرارات مدروسة. ان مهنة التعليم ما فتئت تفقد مكانتها في أنحاء عدة من العالم. ويلفت اليوم العالمي للمعلمين الانتباه إلى الحاجة رفع مكانة مهنة التعليم ليس لأجل المعلمين والتلاميذ فحسب، ولكن لأجل المجتمع والمستقبل ككل بما يمثل إقرارا بالدور الذي يضطلع به المعلمون في بناء المستقبل