رؤية بتاريخ 16/02/2017

أكد الدكتور / #علاء_جودة .. مدير عا م ادارة الحامول التعليمية بان مستقبل التعليم بالحامول سيكون بخير ان شاء الله وأنه فقط يحتاج الى تضافر الجهود والتعاون المخلص بين الجميع وأن ننحى جانبا المجاملات الفردية التى تؤثر سلبا فى نفوس المعلمين وتشعرهم بعدم المساواة وهذا حقهم . وأن الحامول يوجد بها مدارس غاية فى الانضباط واخرى تحتاج الى متابعات مستمرة فهناك الكثير من المعلمين ذو الكفاءات ولديهم الضمير والدافع للعمل ولكن كثرة التنقلات الداخلية تؤدى الى عدم الاستقرار وكذلك تغيير القيادات ومن ثم تغييرالفكر والرؤية وطريقة الاداء ينتج عنها بعض الارتباك وان كانت لاسباب طارئة اوجدتها الظروف المحيطة . لأن الغالبية بالحامول تعمل بجد ولكن فى جزر منعزلة فلابد من التنسيق والربط بين الجميع لتحقيق أعلى النتائج فى أقل وقت ممكن فليس لدينا الكثير ( نحن فى الثلث الأخير من العام الدراسى ) وعندى الرغبة الأكيدة فى عودة الحامول التعليمية الى سابق عهدها ولدينا الفكر والخطة فالحامول لاينقصها الكوادر والخبرات وسوف نعمل جميعا على توحيد الصف وتحقيق تكافؤ الفرص والمساواة لصالح أبناؤنا وبناتنا فقط نحتاج الى تغيير بعض المفاهيم ولا فرق لدينا بين كبير وصغير الا بمقدار مالديه من عطاء لأننا نحتاج الى طاقات الشباب والخبرات الايجابية لدى الكبار ومن يرى فى نفسه خيرا فليقدمه لبلده ابتغاء مرضاة الله وهو العليم الحسيب